Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / RETTERDAM PERS / جريدة السياسة العامة ليس لها أي دعم من أية جهة

جريدة السياسة العامة ليس لها أي دعم من أية جهة

السياسة العامة :

 جريدة وطنية مستقلة 24 سنة في خدمة السياسة والأدب والثقافة والهجرة جريدة لا تقبل  الصدقات ..

    ليس لها مذهب تنظيمي أو حزبي أو قبلي وليس وراءها ممول …

    ليست لنا وظيفة أو مدخول شهري أو تقاعد ..

   لا يهمنا إن بتنا جائعين أو تسكعنا أمام الناس عرايا ..

   ولا يهمنا إن كنا لا نملك سيارة أوشقة نقطنها كل ما يهمنا أن نرفع راية وطننا عاليا والافتخار بملك شاب .. ملك الفقراء ..

   التعبير عن وطنيتنا بالغالي والنفي  بعد سلسلة من المحاولات المتعبة والشاقة ماديا ومعنويا .. وبعد تحركات ماراطونية داخل المغرب وبعدة دول أروبية تطلبت منا جهدا كبيرا ..التقينا خلالها بالمسؤولين وكثير من المهاجرين نساء ورجالا ..

   كانت المهمة أصعب مما يتصوره العقل لم نستسلم لليأس رغم صعوبة الحصول على المعلومات .. لم يتوقف عزمنا لإصدار هذا الكتاب ضمن سلسلة الكتب التي وضعناها بين يدي القارئ كان حافزنا الأول هو حبنا الكبير لوطننا العزيز ..    فكلما زرعوا أمامنا أشواكا تخطينا .. وكلما أساءوا لسمعتنا تحديناهم ..

    لأننا تعلمنا الصبر ما دام قصدنا شريف وغايتنا نبيلة ..

    كم من باب طرقناه فطردنا أهله ..

   وكم من مسؤول سخِر من اهتماماتنا ..

   وكم من مستهتر ومتدبدب سخَّـر وسائله المادية والإعلامية لتوقيف رغبتنا .

     لم نعتمد على أية جهة أو تنظيم حزبي أو مذهبي ..

   ولم تغرينا الوعود الكاذبة والشعارات الزائفة ..

   ولم نرقص فرحا لإغراءات أية جمعية أو منظمة أو أصحاب الجاه والمال ..      لقد اعتمدنا على إمكانياتنا المنعدمة .. وكل شيء ساعدنا على طبع هذا الكتاب ..استلفنا من البنوك بالتقسيط المرتفع جدا .اعتمدنا على المدخول المنعدم لجريدتنا  » السياسة العامة « التي ليس لها أي دعم من أية جهة كانت ولا يمولها حزب أو يرشها » باطرونا « ولا لها » رخص نقل « أو امتيازات وليس وراها ممول أو مولاي » بِّيهْ «  لم يهمنا الأمر عندما بتنا جائعين بشوارع أروبا أوتسكعنا أمام الناس عرايا تحت رحمة المطر الغزير والبرد القارس ..  فليست لنا مناصب نهاب ضياعها أو رغبة في رخص نقل نطمع المزيدمنها أو دعم من الدولة نخاف ضياعه أو ضيعات نخاف فقدانها .. نعم لنا حب كبير لا يقدر بثمن ..حب نكتنزه فخرا وتمجيدا وتكريما حب رفع هامتنا عاليا ألا وهو حب ملكنا الشاب محمد السادس ملك الفقراء ….

عن editor

شاهد أيضاً

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI  BNAT  TIMBOUKTOU Asmaa Hamzaoui a su faire preuve de courage, d’audace et …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333