الرئيسية / التحقيق العام Radio Pers / عهد الغليان العالمي

عهد الغليان العالمي

الأمين العام يحذر من “عهد الغليان العالمي” ويدعو إلى تسريع العمل المناخي

من اخبار الامم المتحدة

قال الأمين العام للأمم المتحدة إن عصر الاحتباس الحراري انتهى وبدأ عهد “الغليان الحراري العالمي”.

جاءت تصريحات أنطونيو غوتيريش في مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس في نيويورك للتعليق على تسجيل ارتفاع قياسي في درجات الحرارة العالمية هذا الشهر وفقا لتقرير صدر اليوم الخميس عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية بالاشتراك مع خدمة كوبرنيكوس لمراقبة تغير المناخ.

وأوضح الأمين العام أن عواقب هذا الارتفاع القياسي في درجات الحرارة “واضحة ومأساوية” حيث تجرف الأمطار الموسمية الأطفال وتهرب العائلات من لهيب النيران وينهار العمال بسبب الحر الشديد.

وأضاف أن هذا الصيف “قاس” بالنسبة لأجزاء شاسعة من أميركا الشمالية وأفريقيا وأوروبا، مؤكدا أنها “كارثة” للكوكب بأسره.

وأكد الأمين العام أن هذا الأمر يتسق مع التوقعات والتحذيرات المتكررة، لكن المفاجأة الوحيدة هي “سرعة التغير”، مشيرا إلى أن “تغير المناخ صار هنا”.

“لا مزيد من الأعذار”

وقال غوتيريش إنه “لا مزيد من التردد. لا مزيد من الأعذار. لا مزيد من انتظار الآخرين للتحرك أولا”.

وأضاف أن بعض التقدم تحقق، لكن هذا الأمر لم يذهب بعيدا بما فيه الكفاية أو بالسرعة المطلوبة، مؤكدا أن هناك العديد من الفرص الحاسمة لتحقيق هذا الأمر بما فيها قمة المناخ في أفريقيا وقمة مجموعة العشرين وقمة الأمم المتحدة للمناخ (COP28).

ودعا قادة العالم لاسيما دول مجموعة العشرين لتسريع وتيرة العمل والعدالة المناخيين في مجالات ثلاثة.

أول هذه المجالات الانبعاثات، حيث شدد الأمين العام على ضرورة وضع أهداف وطنية جديدة طموحة للحد من الانبعاثات من قبل أعضاء مجموعة العشرين قائلا: “نريد أن تتخذ جميع البلدان إجراءات تتماشى مع ميثاق التضامن المناخي وخطة تسريع العمل المناخي”.

وشدد غوتيريش أيضا على أهمية دور الجهات غير الحكومية، حيث دعا الشركات والمدن والأقاليم والمنظمات المالية للمشاركة في قمة الطموح المناخي بخطط انتقال موثوقة تتماشى مع معيار الانبعاثات الصفري للأمم المتحدة.

يتبع

عن editor

شاهد أيضاً

في الدورة 55 لمجلس حقوق الانسان

Historisch record… La presse dit : Un corner préparé et présenté par le journaliste Abderrahim …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *