Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / CINEMA TELEGRAAF PERS / The Exorcist  لعبة أفلام الرعب التي فتحت الأرقام القياسية للخدع في عام 1973

The Exorcist  لعبة أفلام الرعب التي فتحت الأرقام القياسية للخدع في عام 1973

The Exorcist  لعبة أفلام الرعب التي فتحت الأرقام القياسية للخدع في عام 1973

دراسة بريطانية أعدها أحد المواقع مؤخرًا بإحصائية من خلال الكشف على معدل نبض ضربات القلب للمشاهدين اثناء مشاهدة سلسلة من الأفلام الأكثر رعبًا في التاريخ، والتي نكشفها خلال السطور التالية وفقاً للدراسة الأخيرة.

في المركز الأول وبسبب تزايد ضربات القلب كمؤشر للخوف تفوق فيلم Sinister على أفلام مثل The Conjuring، وAlien، إلى جانب مجموعة من أبرز أفلام الرعب التي حققت إيرادات كبيرة وضجة واسعة في عالم الرعب.يمكن لأفلام الرعب أن تثير ردود فعل لدى أولئك الذين يعانون من اضطراب ما بعد الصدمة. في حالات نادرة، يمكن أن تؤدي مشاهدة هذه الأفلام أيضًا إلى اضطراب ما بعد الصدمة نظرًا لأن الدماغ لا يستطيع التمييز بين الخيال والواقع، فإن الذكريات التي تتعلق بموقف معروض في فيلم يحتوي على عناصر من موقف صادم سابقًا يمكن أن يؤدي إلى استجابة.

يمكن أن يكون القلق أيضًا أحد تأثيرات مشاهدة الأفلام المخيفة، خاصةً عندما يتعرض الأطفال لها في سن مبكرة.

يمكن أن تشمل ردود الفعل الجسدية على الصور المرعبة تعرق راحة اليد وتوتر العضلات وانخفاض درجة حرارة الجلد وارتفاع ضغط الدم وزيادة معدل ضربات القلب.

وفقًا لـ «سبوتنيك”، لا يمكن إنكار أن مشاهدة فيلم مخيف يؤدي إلى زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم، لذلك قد لا يكون الفيلم المخيف في الليل هو أفضل فكرة لأصحاب القلوب الضعيفة.

ومن الدلائل الواضحة على عدم الاستهانة بمخاطرها، هي أن فيلم الرعب “The Exorcist” الذي صدر في عام 1973 أثار جدلًا كبيرًا عند طرحه في دور العرض السينمائية للمرة الأولى، بل وحاولت عدة مدن بريطانية حظره تمامًا، بسبب كمية المشاهدة المخيفة الذي تحتويه.

 غيرت The Exorcist لعبة أفلام الرعب عندما فتحت للأرقام القياسية في عام 1973.في حقبة ما قبل سبيلبرغ وحرب النجوم، أصبح اقتباس المخرج ويليام فريدكين لرواية ويليام بيتر بلاتي ظاهرة ثقافية حقيقية، حيث كسب 440 مليون دولار في عام 1973 (أكثر من 2 مليار دولار من العملة المعدلة).

عن editor

شاهد أيضاً

الفضاء الثقافي والفني رياض السلطان بطنجة يقترح في شهر أبريل 2024

الفضاء الثقافي والفني رياض السلطان بطنجة يقترح برمجة متنوعة خلال شهر أبريل الجاري TELEGRAAFM ….ABDERRAHIM …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333