Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / CINEMA TELEGRAAF PERS / المسرح المغربي 1920. البداية ؟

المسرح المغربي 1920. البداية ؟

إذا كان المسرح في مضمونه الحقيقي فنا طارئا علينا ، فإنه ” لا يزيد على أن يكون نسمة أخرى تنعش الشجرة الأصيلة ” . وبما أن المغرب يملك تراثا شعبيا أصيلا ، فقد كان من السهل جدا أن يتقبل الناس المسرح في قالبه الحديث ، وذلك بعد الحرب العالمية الأولى ، عندما قامت بعض الفرق المصرية والتونسية بزيارات عديدة لبلادنا ، مما دفع مجموعة من تلامذة ثانوية ” مولاي إدريس ” بفاس إلى تأسيس أول فرقة مسرحية للهواة ، وذلك في غضون 1920م. وبعدها تأسست فرق أخرى في كل من الرباط والدار البيضاء وسلا ، وطنجة ، وتطوان ، ومراكش ، كما قام الشباب الواعي ليجعل من المسرح أداة تثقيف ، وسلاحا لمقاومة الاحتلال الأجنبي ، ومن هؤلاء امحمد الزغاري ، وابن الشيخ واليزيدي ، والمهدي المنيعي ، ومحمد القري الذي عذبته سلطات الاحتلال وقضت على حياته لتفانيه في خدمة المسرح ، وحشد كتاباته بالأفكار الثورية التي حفزت العديد من المناضلين إلى السير في نفس الخط ، إلى أن أصبح كل ابتكار مسرحي محط انتكاسات مريرة إثر إعلان الظهير البربري سنة 1930م وفرض شبح الرقابة على النصوص التي كان يقوم بها مؤلفها أو مقتبسها بمسرحيتها.   دعوة الحق

عن editor

شاهد أيضاً

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI  BNAT  TIMBOUKTOU Asmaa Hamzaoui a su faire preuve de courage, d’audace et …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333