Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / RETTERDAM PERS / “أسود الأطلس” في الصحافة الافريقية والعربية

“أسود الأطلس” في الصحافة الافريقية والعربية

الصحافة السنغالية     أسود الأطلس رسموا صورة جديدة لكرة القدم الإفريقية

أكد صحافيان رياضيان سنغاليان أن “أسود الأطلس” رسموا صورة جديدة لكرة القدم الإفريقية وخطة تكتيكية وجماعية جديدة، وذلك بعد إنجازهم التاريخي في كأس العالم فيفا قطر 2022 .وقال جين جوزيف ، الصحفي بالجريدة المتخصصة (ويوسبورت.كوم) ،في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إنه “خلال كأس العالم الحالية ، أثبت المنتخب المغربي حضوره القوي منذ مباراته الأولى ضد كرواتيا ، التي لعبت نهاية كأس العالم روسيا 2018 “، مضيفا أن المغرب استعد بشكل جيد قبل بداية المونديال.وقال “أنا فخور جدا مثل أي إفريقي. فخور بالمغرب لأنه البلد الإفريقي الوحيد الذي تمكن من بلوغ نصف نهائي المونديال” ، مشيرا إلى أن “المغرب يحمل معه أفكارا إفريقية الى جانب الموهبة والخبرة “. وأضاف “أقدر حجم هذا التضامن والتعاطف والالتفاف حول أسود الأطلس. كل إفريقيا كانت وراء المغرب”. من جهته ، أشار الإعلامي الرياضي سامسيدين ساني ، إلى أن المغرب رفع رأس إفريقيا عاليا في هرم الكرة العالمي ، مؤكدا أن “أسود الأطلس” أظهروا للعالم أن إفريقيا تستحق مكانة في المربع الأخير لكأس العالم الحالية.وأبرز ساني الصحافي بجريدة (داكاراكتو) أنه من خلال الأداء الرائع الذي قدمه “أسود الأطلس” ، أثبتت إفريقيا انها تزخر بالمواهب وأنها تستحق أن تكون ممثلة بأكثر من خمسة منتخبات في هذه المسابقة الدولية ،مشيرا إلى أن المغرب بلد كروي كبير وعريق.وأشار في هذا الصدد إلى أن المغرب استطاع أن يبلغ نصف نهائي كأس العالم بفضل “روح الفوز والقتالية” الى جانب العزيمة والاصرار وكفاءة اللاعبين .وقال إن “وليد الركراكي تولى قيادة المنتخب المغربي قبل أقل من ثلاثة أشهر فقط عن بداية كأس العالم، لكنه استطاع أن يزرع روح الفوز في نفوس لاعبيه الذين فهموا رسالته وتمكنوا من الوصول إلى هذه المرحلة المتقدمة من هذه المسابقة الدولية”، مؤكدا أن “النخبة الوطنية ” عملت جاهدة للوصول إلى هذا المستوى العالي من المنافسة”. .وأبان أسود الاطلس، الذين قدموا أداء كبيرا في كأس العالم بقطر ، عن قدرات كبيرة أمام أبطال العالم ، واستطاعوا تحمل الإرهاق والإصابات بشجاعة ، للدفاع عن حظوظهم حتى النهاية.

الجامعة الملكية المغربية تحتج على تحكيم​ مباراة المنتخب المغربي​ أمام نظيره الفرنسي

احتجت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم​ بقوة على تحكيم​ مباراة المنتخب المغربي​ أمام المنتخب الفرنسي، بقيادة السيد سيزار أرتورو راموس بالازويلوس، جاء ذلك​ في رسالة الى الهيئة المختصة​ تضمنت الحالات التحكيمية التي​ حرمت المنتخب المغربي من ضربتي جزاء واضحتين بشهادة المختصين في التحكيم مستغربة في نفس الوقت من عدم​ تنبيه غرفة الفار لذلك​.وتؤكد الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم انها لن تتوانى في الدفاع عن حقوق منتخبنا مطالبة بالانصاف في اتخاد الإجراءات​ اللازمة بشان الظلم التحكيمي الذي مورس على المنتخب المغربي في مباراته ضد المنتخب الفرنسي، برسم نصف نهاية كأس العالم.

بعد فوزه على البرتغال أصبح المغرب أول منتخب إفريقي  وعربي يصل نصف نهائي المونديال

تأهل منتخب المغرب إلى دور نصف النهائي في مونديال قطر كأول فريق أفريقي يصل إلى هذا الدور الحاسم، لكن الإنجاز المغربي لا يتوقف على ذلك، بل أصبح أسود الأطلس ثالث منتخب غير أوروبي ولا ينتمي إلى أمريكا الجنوبية يضرب موعدا في نصف نهائي بطولات كأس العالم.

 وعلى وقع إداء مذهل ودعم جماهيري كبير في أول بطولة كأس عالم في العالم العربي، تمكن المغرب من كسر هذه الهيمنة في  مونديال يراه كثيرون بانه يحمل مفاجئات كروية من العيار الثقيل خاصة بخروج منتخبات مثل البرازيل وبلجيكا.

وخلال مؤتمر صحافي، قال مدرب منتخب المغرب وليد الركراكي “يمكن أن تكون لديك موهبة أقل وكفاءات أقل وكذلك أموال أقل، ولكن لو أنك تؤمن وتقاتل، قد تجعل المستحيل ممكنا، إنها ليست معجزة، إنه عمل“.

شق الطريق

وحتى في أدوار الثمانية في بطولات كأس العالم السابقة، كان وصول منتخبات من غير المنتخبات التي تمثل أوروبا وأمريكا الجنوبية استثناء عن القاعدة.

وقبل المغرب، كانت كوستاريكا آخر فريق غير أوروبي ولا يمثل أمريكا الجنوبية يصل إلى دور ربع النهائي في بطولات كأس العالم وذلك في مونديال 2014 عندما خسر أمام هولندا بركلات الترجيح.وكالات 

عن editor

شاهد أيضاً

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI

MAÂLMA ASMAA HAMZAOUI  BNAT  TIMBOUKTOU Asmaa Hamzaoui a su faire preuve de courage, d’audace et …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333