الرئيسية / التحقيق العام Radio Pers / الدورة السابعة للمعرض الدولي لتكنولوجيا الماء والتطهير

الدورة السابعة للمعرض الدولي لتكنولوجيا الماء والتطهير

“الماء والمجالات الترابية والاستدامة” في الدورة السابعة للمعرض الدولي لتكنولوجيا الماء والتطهير

التلغرافتحت شعار”الماء والمجالات الترابية والاستدامة” تم يوم 7 يونيو 2022  بأحد فنادق الدار البيضاء إعطاء الانطلاقة لأشغال الدورة السابعة للمعرض الدولي لتكنولوجيا الماء والتطهير وكما جاء في كلمة السيد خالد سفير الوالي المدير العام للجماعات الترابية بوزارة الداخلية، أن “موضوع هذه الندوة، المتعلقة بالمياه والمجالات الترابية، والاستدامة له مكانة خاصة بحكم ما للماء من أهمية في حياة المجتمعات ،علما ان المغرب يتهم بقضية الماء منذ سنوات .. وقد اشار في كلمته “لمواجهة هذه التحديات، وتنفيذا للتعليمات الملكية السامية، فإن المملكة تتوفر على البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي، يمتد على الفترة 2020/2027، بتكلفة قدرها 115,37 مليار درهم”. فيما أكدت  ممثلة الاتحاد العام لمقاولات المغرب آسية بنهيدا إلى وجود مخاطر كبيرة للاتجاه نحو قلة المياه بحلول سنة 2030،   وقالت أن “توفير المياه بالنسبة لكل فرد في بلادنا قد انخفض من 3500 متر مكعب للفرد في السنة خلال سنة 1960، إلى 731 متر مكعب للفرد في السنة خلال 2005، لتصل إلى 645 متر مكعب فقط خلال سنة 2015   بينما تشير التوقعات لسنة 2050 بأن إمدادات المياه قد تبلغ 510 متر مكعب فقط لكل فرد في السنة وهو ما يضع المغرب تحت مستوى” الإجهاد المائي الشديد… بينما السيد محمد فكرات نائب رئيس الإئتلاف المغربي للماء “COALMA”، ، ركز على التوعية والبحث عن آليات جديدة للحفاظ الماء بكل المعاني.والجدير بالذكر ان المعرض قد ضم مجموعة من المهتمين بالماء واستعماله وطرق استعماله من مؤسسات وطنية ومقالات مختصة وهو ما سنتناوله في مواضيعنا القادمة .وجاء افتتاح النسخة السابعة للمعرض الدولي لتكنولوجيات الماء والتطهير ( سيطو) تحت شعار: “الماء والمجالات الترابية والاستدامة” من 7 الى 9 يونيو 2022  ..وتأتي هاته الدورة لترصيد المنتدى العالمي للماء الذي شارك فيه المغرب في دكار والبحث عن حلول لترشيد استهلاك الماء من خلال احداث منصة للقاء والتبادل بين الأطراف الفاعلة، الوطنية والدولية، المهتمة بقطاعات المياه والتطهير والطاقة … كما يهدف المعرض الى ادماج مكانة الماء في النموذج التنموي الجديد، ودمج نماذج “تغير المناخ، والتحول الإيكولوجي والمجال الترابي “، بغية اقتراح حلول مبتكرة، ووضع منهجيات وسيناريوهات لتحسين الحكامة فيما يتعلق بالماء في ظل العديد من التحديات، بما فيها شبح تغير المناخ وكذلك احتياجات الأمن المائي ومن اهداف المعرض التفكير في هذه التحديات. يشارك في المعرض خبراء مغاربة واجانب وتدعمه عدة مؤسسات وطنية من بينها وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماءت وزارة الداخلية، وزارة  الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ……….

عن editor

شاهد أيضاً

هل يحتفظ منتج الفيلم ومخرجه بحق ترشيح مشروع آخر للاستفادة من الدعم؟

عبد الرحيم الفقير الادريسي يوقع الصفحة السينمائية ***************************************************** التوقف عن الإنتاج المادة 23 في حالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *