Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / RETTERDAM PERS /  السفير الهولندي

 السفير الهولندي

 السفير الهولندي ينوه بقطاع الزراعة الأردني

يعود تاريخ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين الأردن وهولندا إلى عام 1951، وقدّم القائم بالأعمال الهولندي في بغداد أوراق اعتماده لدى الأردن في 15 كانون الأول 1951، وافتُتحت السفارة الهولندية في عمّان في كانون الثاني 1996، بينما افتُتحت السفارة الأردنية في لاهاي في تموز 1998.ويتمتع البلدان بعلاقات ممتازة ومتطورة في جميع المجالات وعلى كل الصعد؛ سواء السياسية أو الاقتصادية أو  العسكرية أو غيرها.

  للاشارة اطلع السفير الهولندي في عمان على مشاريع زراعية ريادية في وادي الأردن ضمن تعاون سفارة مملكة هولندا في الأردن في دعم تطور الزراعة َونقل التقنيات الحديثة. وأكد السفير الهولندي هاري فيرفاي على ثقة الحكومة الهولندية بالمزارع الأردني وانه قادر على تبني تقنيات حديثة من خلال الشركاء لافتاً على أن تعزيز الأمن الغذائي واستدامة القطاع الزراعي لمواجهة التحديات السياسية في المنطقة أو البيئية من احدى أولويات ملف التعاون الإنمائي لسفارة مملكة هولندا. وقد تم إطلاق مشروع الزراعة المائية وخلق فرص العمل (HAED-Jo) الذي تنفذه شركة الاتجاهات الجديدة ECO Consult في عام 2017 في أعقاب الأزمة السورية، والذي يهدف إلى رفع سوية القطاع الزراعي من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة و خلق فرص عمل للأردنيين والسوريين عبر سلسلة القيمة في محافظات متعددة في الأردن.

        حسب صوت البلد للأنباء كشف سفير المملكة الهولندية في عمان فان دن ايسل ان حكومة بلاده قررت تقديم مبلغ 70 مليون دولار للاردن كمساعدة للمملكة في تحمل اعباء استضافة اللاجئين السوريين ولدعم المجتمع الاردني في التعامل مع العدد الكبير من حالات اللجوء السوري.وقال ان الاردن يتعامل بكفاءة عالية فيما يتعلق بقضايا اللاجئين، الامر الذي يتطلب دعمه للتخفيف من اعباء استضافة الاعداد المتزايدة من اللاجئين السوريين، وتركيز هذا الدعم على المناطق التي يتركز فيها اللجوء السوري.واضاف أنه تجري حاليا مباحثات بين الجانبين (الاردني والهولندي) لصرف هذا المبلغ .وأشار الى مملكة هولندا قدمت منذ بداية الازمة السورية المعونات المختلفة للاردن، للصمود بوجه حركة الهجرة والنزوح السوري، حيث قدمت 350 مليون يورو اي ما يعادل 400 مليون دولار لكافة الدول التي تستقبل اللاجئين السوريين، وقد تم تقديم الجزء الكبر منها الى الاردن نظرا لجهوده الكبيرة في تحمل هذه الاعباء.واكد السفير الهولندي ان هناك تعاونا كبيرا بين هولندا والاردن خاصة فيما يتعلق بمحاربة الارهاب والتطرف، وقال “الجانبان متفقان على محاربته بكافة الوسائل وليس فقط عسكريا، وهو ما يتجسد في اوجه التعاون المشترك بين البلدين، فكلا البلدين عانيا من الارهاب” واشار الى ان حكومتي البلدين، تعملان لمنع مواطنيهما من الانضمام للارهاب والتنظيمات المتطرفة.

    وفيما يتعلق باوجه التعاون بين البلدين، اوضح السفير الهولندي ان التعاون بين الاردن وهولندا واسع ويشمل كافة المجالات والقطاعات، الاقتصادية والتجارية والسياسية والثقافية والتعليمية . كما يتواجد العديد من أبناء الجالية الهولندية في الاردن للعمل بالاضافة الى وجود العديد من الاردنيين في هولندا بقصد الدراسة.واكد السفير الهولندي انه بالامكان استغلال قوة العلاقة بين البلدين بشكل اكبر، وذلك من خلال ايجاد فرص تعاون أكبر بين البلدين في المجال الاقتصادي، فبلغة الارقام فان حجم التبادل التجاري بين البلدين دون المستوى المطلوب، وهناك رغبة حقيقية من قبل الشركات الهولندية بمختلف قطاعاتها للعمل والاستثمار في المملكة، وفي المقابل لابد من تشجيع الشركات الاردنية على دخول السوق الهولندي والعمل والاستثمار به.وقال لابد من عمل لقاءات دورية بين الشركات الهولندية والاردنية لتحديد فرص التعاون المشترك فيما بينهما، ولمعرفة فرص العمل المتاحة في كلا البلدين، بالاضافة الى تبادل المعرفة و الخبرات، حيث “نامل بان يكون في المستقبل شركات هولندية تعمل في الاردن واخرى اردنية تعمل في هولندا”.

عن editor

شاهد أيضاً

Ahwash-kunsten met de ritmes van de wereld

Ahwash-kunsten met de ritmes van de wereld Nederlandse versie                 Speciaal: Onze correspondent: Abderrahim Fakir Idrissi …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333