Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / LAAHAY Den Haag Pers / “ذهب زيز- كير” تفوز بالجائزة الأولى

“ذهب زيز- كير” تفوز بالجائزة الأولى

المجموعة ذات النفع الاقتصادي “ذهب زيز- كير” تفوز بالجائزة الأولى في زيت الزيتون ذات النكهة الثمريّة الخضراء الخفيفة

أمستردام :  عبد الرحيم الفقير الادريسي

  عرف النسيج الجمعوي بجهة درعة تافيلالت ميلاد جمعية جديدة، تتخذ من مدينة الريش منطلقا لها ومن كامل تراب الجهة مجالا لتدخلها. ويسعى مركز درعة تافيلالت للتنمية المستدامة الذي أسسته مجموعة من الفعاليات الجمعوية المتمرسة من أبناء المنطقة، ليكون منصة لاحتضان ودعم مبادرات تنموية تضع الإنسان في صلب اهتمامها والتنمية المستدامة غاية لها. كما تعتمد من ضمن وسائل اشتغالها مواكبة وتأطير ودعم الجمعيات المحلية وشبكاتها، والتعاونيات واتحاذاتها، والمجالس المنتخبة، ومقاولات القطاع الخاص، والأفراد من أجل تنمية محلية مستدامة. شجرة الزيتون من الأشجار المعمرة وتعتبر ثروة لما لها من فوائد اقتصادية وبيئية. ثمرتها ذات فوائد كثيرة فهي غذاء كامل ويستخرج منها زيت الزيتون ذو الفوائد الصحية والغذائية والتجميلية، ورد ذكره في الكثير من المراجع وبنيت حوله الكثير من الدراسات، له قدسية خاصة في جميع الديانات السماوية. هي شجرة من فصيلة الزيتونيات، لها جذع صلب، به عقد، أوراقها خضراء شاحبة، تعطي ثمراً زيتياً، تختلف ألوانه حسب نضجه وفترات قطفه من أخضر وأصفر إلى أحمر بنفسجي وفي تأويل كلمة زيتون إلى مصدرها في اللغة فتصبح زاتَ

  وزعت جوائز جودة زيت الزيتون البكر الممتازة إطار المبادرة الوطنية اللاختيار أفضل منتجي زيت الزيتون التي نظمتها وزارة الزراعة والصيد البحري في مكناس، وشملت هذه المباراة 4 أصناف، هي زيت الزيتون ذات النكهة الثمرية الخضراء القوية، وزيت الزيتون ذات النكهة الثمرية الخضراء المعتدلة، قال تعالى في كتابه العزيز: “والتين والزيتون وطور سينين”ان الله سبحانه وتعالى قد أقسم بشجرة الزيتون في كتابه العزيز، وذكرها سبع مرات، وذلك منحها قدسية وعراقة.فشجرة الزيتون تميز عراقتنا وقدمنا، فلا بد من الوقوف على فوائد وأهميتها. فقد  امتزجت الرشيدية اليوم بعراقة التراث، وبقدم شجرة الزيتون العتيقة، وازدانت اروقتها بفعاليات بهيجة، وتكللت أنغامها بعبق التراث العريق وأغصان الزيتون.وزيت الزيتون ذات النكهة الثمرية الخضراء الخفيفة، وزيت الزيتون ذات النكهة الثمرية الناضجة، ففي صنف النكهة الثمرية الخضراء وبخصوص جائزة زيت الزيتون ذات النكهة الثمريّة الخضراء الخفيفة، حازت على المرتبة الأولى المجموعة ذات النفع الاقتصادي “ذهب زيز- كير” جهة مكناس تافيلالت، الزيتون نوع نبات شجري يتبع الفصيلة الزيتونية وهو من النباتات الزيتية دائمة الخضرة. ي الفترة التي تلت القرون الوسطى بحوالي 50 عام وبالتحديد عام 1560 جلب المستعمرون الإسبان الزيتون إلى العالم الجديد حيث ازدهرت زراعته في بيرو وشيلي. و زرعت أول شتلة زيتون من إسبانيا في ليما عاصمة البيرو حالياً بواسطةانطونيو دي ريفيرا، ما لبثت أن انتشرت زراعة شجرة الزيتون على طول أودية ساحل المحيط الهادئ الجافة في أمريكا الجنوبية حيث كان المناخ مشابهاً لمناخ البحر الأبيض المتوسط[  قام المستعمرون الإسبان بإدخال شجرة الزيتون في القرن الثامن عشر إلى ولاية كاليفورنيا. حيث زرعت لأول مرة من قبل بعثة سان دييغو دي الكالا في عام 1769 أو في وقت لاحق انتشرت زراعته في كافة أنحاء الولاية وكان ذلك في عام1795، بعد ذلك أصبحت زراعة شجرة الزيت أو الزيتون مشروعاً تجارياً ناجحاً للغاية ابتداءً من العام 1860 فصاعداً.أما في اليابان فإن أول زراعة ناجحة لأشجار الزيتون حدثت في العام 1908 في جزيرة شودو التي أصبحت مهداً لزراعة الزيتونويقدر أن هناك حوالي 865 مليون شجرة زيتون في العالم (التقديرات عام 2005)، والغالبية العظمى من هذه الأشجار موجودة في بلدان البحر الأبيض المتوسط، على الرغم من أن المناطق الأخرى من العالم تمثل ما لا يزيد عن 25٪ من المساحة المزروعة الزيتون و 10٪ من إنتاج الزيت وشجرة الزيتون من الأشجار المعمرة وتعتبر ثروة لما لها من فوائد اقتصادية وبيئية. ثمرتها ذات فوائد كثيرة فهي غذاء كامل ويستخرج منها زيت الزيتون ذو الفوائد الصحية والغذائية والتجميلية، ورد ذكره في الكثير من المراجع وبنيت حوله الكثير من الدراسات، له قدسية خاصة في جميع الديانات السماوية. هي شجرة من فصيلة الزيتونيات، لها جذع صلب، به عقد، أوراقها خضراء شاحبة، تعطي ثمراً زيتياً، تختلف ألوانه حسب نضجه وفترات قطفه من أخضر وأصفر إلى أحمر بنفسجي وفي تأويل كلمة زيتون إلى مصدرها في اللغة فتصبح زاتَ

التفاصيل في العدد القادم

عن editor

شاهد أيضاً

Troisième mandat en tant que membre de l’Organe international de contrôle des stupéfiants (OICS)

Le Royaume du Maroc a été réélu pour un troisième mandat en tant que membre …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333