الرئيسية / ثقافة .Cultuur, kunst, film en theater / قصة اختطاف مواطن أمريكي في جنوب ليبيا

قصة اختطاف مواطن أمريكي في جنوب ليبيا

أخبار

قناة CNN وقصة اختطاف

مواطن أمريكي في جنوب ليبيا

أعربت وزارة الخارجية الليبية عن استنكارها لما نشر من قناة CNN عن اختطاف مواطن أمريكي في جنوب ليبيا، مشيرة إلى أنها تستغرب قيام قناة CNN الإخبارية بنشرها لمغالطات ومعلومات غير دقيقة حول إيقاف المواطن الأمريكي ( فرناندو إسبينوزا) وعدم مراعاة الحيادية والدقة في النشر.

وأكدت الخارجية الليبية أن المواطن الأمريكي المذكور دخل ليبيا بتأشيرة صحيحة وعمل مدرسا في إحدى المدارس وانتهت صلاحية التأشيرة الممنوحة له، وتم إيقافه في الجنوب الليبي من قبل الأجهزة الأمنية لمخالفته الإجراءات، وتواجده في مناطق التوتر دون حصوله على إذن السلطات الليبية المختصة بالرغم من تنبيهه عدة مرات.

وأكدت الخارجية الليبية، أن المواطن الأمريكي موقوف لدى السلطات الليبية المختصة وتم تأمين اتصال هاتفي له مع المسؤول القنصلي بالسفارة الأمريكية المعتمدة لدى ليبيا منذ أسبوعين، وقامت السفارة بالاتصال بأسرته، وتم تمكينه من الاتصال بالسفارة الأمريكية وكذلك والدته للاطمئنان عنه.

واختتمت الخارجية الليبية:

“نظرا لعدم حصوله على لقاح ضد فيروس كورونا تأخرت عملية ترحيله إلى بلاده، وفي هذا الخصوص قامت السلطات الليبية المختصة بتلقيحه بالجرعة الأولى إلا أن وزيرة الخارجية الليبية تدخلت شخصيًا للتعجيل بالإجراءات وترحيله في أقرب وقت، مطلع الأسبوع القادم حفاظًا على العلاقات الليبية الأمريكية المتينة واحترامًا لخصوصية الأعياد المقبلة في وطن الموقوف”.

سلطات ليبيا تنتفض في وجه

 فساد الدبلوماسية

البيان .. كشفت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية الليبية، نجلاء المنقوش، عن أنّها قدمت برنامج العمل لرئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة، مشيرة إلى أنّها بصدد تغيير السفراء وتقليص عددهم وفق ما تتطلبه المرحلة. وأكّدت مصادر مطلعة لـ «البيان»، أنّ برنامج الوزيرة الجديدة يشمل تقليص عدد البعثات الدبلوماسية والعاملين فيها لتخفيف العبءعلى المالية العامة.وأماط تقرير صادر عن ديوان المحاسبة في طرابلس، الأسبوع الماضي، اللثام، عن تعدد للبعثات الدبلوماسية الليبية في دولة واحدة حيث وصل لخمس بعثات، مشيراً إلى ارتفاع مصروفات البعثات بقيمة 10 ملايين دينار بواقع 311 مليون دينار في العام 2019 مقابل 301 مليون دينار في العام 2018. وأشار التقرير لكثرة البعثات الدبلوماسية والخلافات الدائرة بينها، على غرار البعثات الليبية في إيطاليا، إذ توجد سفارة في روما، وأخرى في الفاتيكان وقنصلية في ميلانو وأخرى في باليرمو، فضلاً عن استمرار إيفاد الموظفين للعمل في سفارات ليس لدى الدولة الليبية مصالح مشتركة معها.وقال الديوان، إن إيفاد الموظفين للعمل في الخارج وزيادة الكادر الوظيفي في السفارات والقنصليات والبعثات الليبية بالخارج مازال مستمراً، رغم إعلان وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة أكثر من مرة اهتمامه بتقليص عدد السفارات الليبية بالخارج. وأضاف التقرير، أنّ عدد السفارات والقنصليات والبعثات الدبلوماسية في الخارج ارتفع إلى 150 العام 2019 مقابل 138 العام 2018، لافتاً إلى أنّ نسبة انخفاض الإنفاق في باب المرتبات لم تصل إلى 10 في المئة رغم قرار المجلس الرئاسي بتخفيض مرتبات العاملين في هذه البعثات بنسبة 31.25 في المئة، مردفا أن الإنفاق في الباب الأول تجاوز 234 مليون دينار، والثاني قارب 60 مليون دينار.

 

عن editor

شاهد أيضاً

في الدورة 55 لمجلس حقوق الانسان

Historisch record… La presse dit : Un corner préparé et présenté par le journaliste Abderrahim …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *