الرئيسية / عربي ودولي..Arabisch en internationaal / منظمة مكافحة الجوع.. أمل الملايين في أفريقيا

منظمة مكافحة الجوع.. أمل الملايين في أفريقيا

Bestrijd honger: hoop voor miljoenen in Afrika
منظمة مكافحة الجوع.. أمل الملايين في أفريقيا
الحروب وتحول المناخ يزيدان من وطأة الجوع، حسب التقرير السنوي لمنظمة مكافحة الجوع الألمانية لعام 2018. وفي تنفيذ برامجها تعول المنظمة على الوسائل الرقمية بهدف خدمة استقلالية الأفراد واعتمادهم على أنفسهم.
التقرقر ..بعدما تم تهجيرهم كانت تنقص الكثير من اللوازم مثل مياه الشرب والخيام والأغطية وغيرها من الأشياء التي يحتاجها النازحون مثل غيرهم في حياتهم اليومية. فبعد عقود من الحرب والعنف يوجد في جمهورية الكونغو الديمقراطية 4,3 مليون نازح، لاسيما في شرقي البلا د حيث تنتشر مجموعات مسلحة، الأمر الذي تسبب عام 2018 في عمليات تهجير كبيرة. والنتيجة هي أن الحقول ظلت بلا زراعة والمحاصيل أُتلفت والأزمة الغذائية تفاقمت.وحوالي 13 مليون شخص يعتمدون على المساعدة الإنسانية ـ وهم يشكلون نحو 14 في المائة من مجموع السكان. والوضع في الكونغو كان ولا يزال يشكل بالنسبة لمنظمة مكافحة الجوع الألمانية تحديا كبيرا. وترسم المنظمة في تقريرها السنوي 2018 صورة قاتمة عن الوضع هناك وصعوبة عملها. وعلى هذا النحو تعقد المعارك المستمرة عمليات تموين الناس. ولأسباب أمنية أُجبر رجال الإغاثة عام 2018 على وقف أنشطتهم في عدة مناطق من البلاد. كما أن الأوبئة انتشرت في البلاد وفي الفترة ما بين يوليو/ تموز 2018 وبداية مايو/ أيار 2019 اصيب نحو 1.500 شخص بمرض الإيبولا توفي أكثر من ألف منهم.
………………………………………………………..

Bestrijd honger: hoop voor miljoenen in Afrika
Oorlogen en klimaatverandering verergeren honger, volgens het jaarverslag van de Duitse Anti-Hunger Organisatie voor 2018. Bij de uitvoering van haar programma’s vertrouwt de organisatie op digitale middelen om de onafhankelijkheid en zelfredzaamheid van individuen te dienen.
Het gorgelen.. Nadat ze waren ontheemd, ontbraken veel benodigdheden, zoals drinkwater, tenten, dekens en andere dingen die de ontheemden net als anderen in hun dagelijks leven nodig hebben. Na decennia van oorlog en geweld zijn er 4,3 miljoen ontheemden in de Democratische Republiek Congo, vooral in het oosten van het land, waar gewapende groepen zich verspreiden, wat in 2018 voor grote ontheemdingen zorgde. Het resultaat is dat de velden onbebouwd zijn gebleven, de gewassen zijn vernietigd en de voedselcrisis is verergerd.
Ongeveer 13 miljoen mensen zijn afhankelijk van humanitaire hulp – ongeveer 14 procent van de totale bevolking. De situatie in Congo was en blijft een grote uitdaging voor de Duitse anti-hongerorganisatie. In haar jaarverslag 2018 schetst de organisatie een somber beeld van de situatie daar en de moeilijkheid van haar werk. Op deze manier bemoeilijken de voortdurende gevechten de operaties van catering aan de mensen. Om veiligheidsredenen werden hulpverleners in 2018 gedwongen hun activiteiten in verschillende regio’s van het land stop te zetten. En epidemieën verspreidden zich in het land, en tussen juli 2018 en begin mei 2019 raakten ongeveer 1.500 mensen besmet met ebola, waarvan er

عن editor

شاهد أيضاً

في الدورة 55 لمجلس حقوق الانسان

Historisch record… La presse dit : Un corner préparé et présenté par le journaliste Abderrahim …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *