Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / عربي ودولي..Arabisch en internationaal / المساواة بين الجنسين في المشرق

المساواة بين الجنسين في المشرق

Partnering With the Private Sector to Champion Gender Equality in the Mashreq: Passing the Baton
الشراكة مع القطاع الخاص لمناصرة المساواة بين الجنسين في المشرق: تمرير القيادة والمسؤولية

تتألف مجموعة البنك الدولي، وهي أحد أكبر مصادر التمويل والمعرفة للبلدان النامية في العالم، من خمس مؤسسات يجمعها التزام مشترك بالحد من الفقر، وزيادة الرخاء المشترك، وتشجيع التنمية المستدامة.
يبلغ عدد البلدان الأعضاء في مجموعة البنك الدولي 189، ويمثل الموظفون أكثر من 170 بلداً مختلفاً في أكثر من 130 موقعًا في مختلف أرجاء العالم، وبذا تمثل مجموعة البنك الدولي شراكة عالمية فريدة: 5 مؤسسات تعمل من أجل تقديم حلول مستدامة لتقليص الفقر وبناء الرخاء المشترك في البلدان النامية.

يمثل استمرار انخفاض مشاركة الإناث في قوة العمل في بلدان المشرق، الذي تفاقم بسبب جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، الآن فرصة سانحة لمبادرات القطاع الخاص التي تراعي الفوارق بين الجنسين.
برنامج تمكين المرأة في المشرق وهو برنامج مشترك بين مؤسسة التمويل الدولية والبنك الدولي، بالشراكة مع حكومات العراق والأردن ولبنان، يقدم المساندة لتطوير “منصات التعلم من الأقران” لتعزيز قدرة أرباب العمل على توظيف المزيد من النساء والإبقاء عليهن في قوة العمل وترقيتهن.
مشاركة ما يقرب من 200 شركة في منصات التعلم من الأقران. ومن خلال ثلاث مسابقات وطنية، فازت ست شركات بجائزة لمساعدتها في تحقيق أهدافها المتعلقة بالتنوع بين الجنسين.
Story Highlights
Persisting low female labor force participation in the Mashreq, aggravated by COVID-19, presents an opportunity now for gender-responsive private sector initiatives
The joint IFC-World Bank Mashreq Gender Facility, in partnership with the governments of Iraq, Jordan, and Lebanon, is supporting the development of “Peer Learning Platforms” to enhance the capacity of employers to recruit, retain, and promote more women in the workforce
The Peer Learning Platforms have engaged close to 200 companies. Through 3 country competitions, 6 companies have won a prize to help achieve their gender diversity goals.
When COVID-19 struck Lebanon in early 2020, 32-year-old working mother Marianne Itani was confronted with a new reality: to put her thriving career in the natural beauty industry on pause so she can stay at home and care for her two children, Rajaa and Mohamad, ages two and seven, respectively.
Marianne’s husband, Mahmoud Al Shareef, works as a nurse in one of Lebanon’s health institutions that are leading the COVID-19 response. He was needed on the frontlines more than ever. Marianne could not turn to other relatives for child care support. Marianne’s mother had passed away and her mother-in-law was elderly and sick. As a result, Marianne and Mahmoud briefly entertained the idea of hiring and entrusting a nanny to look after Rajaa and Mohamad while they worked their full-time jobs, but ultimately, they decided against it considering the associated costs as well as the health risks.
The World Bank
……………………
مجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي
Le Groupe de la Banque mondiale et le Fonds monétaire international FMI
ما الفرق بين مجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي؟

تأسست مجموعة البنك الدولي (WBG) وصندوق النقد الدولي (IMF) في مؤتمر بريتون وودز في عام 1944 ولهما رسالتان يكمل بعضهما بعضا. وفي حين تعمل مجموعة البنك الدولي مع البلدان النامية على الحد من الفقر وتعزيز الرخاء المشترك، فإن صندوق النقد الدولي يعمل على تحقيق استقرار النظام النقدي الدولي، ورصد حركة العملات في العالم. وتقدم مجموعة البنك الدولي التمويل والمشورة بشأن السياسات والمساعدة الفنية للحكومات، كما تركز على تدعيم القطاع الخاص في البلدان النامية. ويتتبع صندوق النقد الدولي الاقتصاد على الصعيد العالمي وفي البلدان الأعضاء، ويقدم قروضا للبلدان التي تواجه مشاكل في ميزان المدفوعات، ويقدم المساعدة العملية للبلدان الأعضاء. ويجب على البلدان أن تنضم أولا إلى الصندوق كي تتأهل للانضمام إلى مجموعة البنك؛ واليوم يبلغ عدد أعضاء كل منهما 189 بلدا عضوا.
مجموعة البنك الدولي
مجموعة البنك الدولي هي من بين أكبر مصادر التمويل والمعرفة للبلدان النامية في العالم. وتشترك المؤسسات الخمس التي تتألف منها مجموعة البنك في: الالتزام بالحد من الفقر، وتعزيز الرخاء المشترك، وتشجيع التنمية المستدامة.
ويقدم البنك الدولي للإنشاء والتعمير (IBRD) والمؤسسة الدولية للتنمية (IDA)، اللذان يشكلان معا البنك الدولي، التمويل والمشورة بشأن السياسات والمساعدة الفنية إلى حكومات البلدان النامية. وينصبّ تركيز المؤسسة الدولية للتنمية على بلدان العالم الأشد فقراً، أما البنك الدولي للإنشاء والتعمير فيساعد البلدان متوسطة الدخل والبلدان الأفقر المتمتعة بالأهلية الائتمانية.
وتركز مؤسسة التمويل الدولية (IFC) والوكالة الدولية لضمان الاستثمار (MIGA) والمركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار (ICSID) على تدعيم القطاع الخاص في البلدان النامية. ومن خلال هذه المؤسسات، تقدم مجموعة البنك الدولي التمويل والمساعدة الفنية والتأمين ضد المخاطر السياسية وتسوية المنازعات للشركات الخاصة، ومن ضمنها المؤسسات المالية.
صندوق النقد الدولي
يعمل صندوق النقد الدولي على تعزيز التعاون النقدي العالمي، وضمان الاستقرار المالي، وتيسير حركة التجارة الدولية، وتشجيع زيادة فرص العمل والنمو الاقتصادي القابل للاستمرار، والحد من الفقر في جميع أنحاء العالم.
وتهدف رسالة الصندوق بصورة رئيسية إلى ضمان استقرار النظام النقدي الدولي – نظام أسعار الصرف والمدفوعات الدولية الذي يمكن البلدان ومواطنيها من شراء السلع والخدمات من بعضهم بعضا. وهو يقوم بذلك بتتبع الاقتصاد العالمي واقتصادات البلدان الأعضاء، وتقديم القروض للبلدان التي تواجه مشاكل في ميزان المدفوعات، وتقديم المساعدة العملية للبلدان الأعضاء.

Quelle est la différence entre le Groupe de la Banque mondiale et le FMI ?

Le Groupe de la Banque mondiale et le Fonds monétaire international (FMI) ont été créés lors de la Conférence de Bretton Woods, en 1944. Leurs missions sont complémentaires. Le Groupe de la Banque mondiale œuvre aux côtes des pays en développement pour réduire la pauvreté et accroître la prospérité partagée, tandis que le FMI veille à la stabilité du système monétaire international et exerce une surveillance sur les politiques de change. Le Groupe de la Banque mondiale fournit des financements, des conseils stratégiques et une assistance technique aux pouvoirs publics, et s’attache également à renforcer le secteur privé dans les pays en développement. Le FMI suit l’évolution économique à l’échelle mondiale et nationale, apporte une assistance financière aux pays confrontés à des problèmes de balance des paiements et fournit une aide technique à ses pays membres. Un pays doit d’abord devenir membre du FMI avant de pouvoir adhérer au Groupe de la Banque mondiale. Les deux institutions comptent actuellement 189 pays membres.
Groupe de la Banque mondiale
Le Groupe de la Banque mondiale est l’une des principales sources de financement et de savoir pour les pays en développement. Il se compose de cinq institutions engagées en faveur de la réduction de la pauvreté, d’un plus grand partage de la prospérité et de la promotion d’un développement durable.
La BIRD et l’IDA forment la Banque mondiale, qui fournit des financements, des conseils stratégiques et une assistance technique aux pouvoirs publics des pays en développement. L’IDA se concentre sur les pays les plus pauvres du monde, tandis que la BIRD aide les pays à revenu intermédiaire et les pays pauvres solvables. L’IFC, la MIGA et le CIRDI s’attachent à renforcer le secteur privé dans les pays en développement. Par le biais de ces trois institutions, le Groupe de la Banque mondiale apporte aux entreprises privées (y compris aux établissements financiers) des financements, une assistance technique, des services d’assurance contre les risques politiques et des mécanismes de règlement des différends.

عن editor

شاهد أيضاً

منازل الفنانين الكبار تتحول في العالم إلى مواقع سياحية تجلب السياح

عبد الرحيم الفقير الادريسي *السياحة الامستردامية ما بين متحف فان جوخ  ومتحف ريجكس الشامل رامبرانت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333