Telegraaf-Mensheid-pers1333
Home / Amsterdam / AMPS “Shams Ghada”

AMPS “Shams Ghada”

“Shams Ghada” brilla con la Asociaciَn Marroqui de Lucha contra las Enfermedades Reum ticas en su jornada de comunicaciَn en beneficio de los pacientes con espondilitis anquilosante y psoriasis  

 versiَn en espaٌol

Bajo el lema: Sol, comida, la Asociaciَn Marroquي de Lucha contra las Enfermedades Reumلticas organizَ una jornada de sensibilizaciَn para los pacientes con espondilitis anquilosante y psoriasis.

Las actividades de la jornada de comunicaciَn comenzaron a las diez de la maٌana del viernes 10 de mayo de 2024, en presencia de varios médicos, profesores, especialistas y médicos de varias ciudades marroquيes.

Cabe seٌalar que la asociaciَn siempre ha organizado una jornada de comunicaciَn de este tipo, organizada en colaboraciَn con el Ministerio de Sanidad y Protecciَn Social y la Asociaciَn Marroquي de Investigaciَn Cientيfica y de Asistencia a los Pacientes con Reumatismo, en el Centro Regional de Atenciَn Bucodental. Tratamientos en la ciudad de Rabat.

Esta jornada de comunicaciَn surgiَ con el fin de activar la comunicaciَn permanente con los pacientes que padecen espondilitis anquilosante y psoriasis. Es una oportunidad urgente para acercarnos a ellos, apoyarlos, aliviar su sufrimiento… y asي informarles sobre los antecedentes de la enfermedad. enfermedad que padecen, psicolَgica y socialmente.

La jornada de comunicaciَn también fue una oportunidad para que profesores y médicos especializados expusieran su seguimiento y conocimientos en este aspecto y brindaran las explicaciones y orientaciones que los pacientes necesitan.

Detalles en el seguimiento de Abdul Rahim Al-Faqir Al-Idrissi

    Después de recitar claros versos del Sagrado Corلn, el discurso fue dirigido por la Dra. Nouria Al-Saeedi, quien dio la bienvenida a los asistentes, deseلndoles éxito a esta jornada de comunicaciَn y recordando la importancia del encuentro. jornada de comunicaciَn que sirve como salida para los pacientes que desean aprender mucho sobre los antecedentes y las causas de la espondilolistesis anquilosante, destacando la iniciativa el Nacionalismo y sus servicios a la sociedad.

   La Sra. Najia Hajjaj Al-Hassouni pronunciَ un discurso informado y completo sobre los aspectos positivos del tratamiento y los negativos de la enfermedad, agradeciendo a los asistentes, los médicos, los pacientes y otras personas, mientras que la Sra. Layla Najdi, en su calidad de Presidenta. de la Sociedad Marroquي de Lucha contra las Enfermedades Reumلticas, se centrَ en agradecer inicialmente a los profesores y médicos su disponibilidad para asistir a la jornada de comunicaciَn, recordando el estatus que ha conocido Marruecos durante el reinado del rey Mohammed VI, en el plano econَmico, social y social. mْltiples campos, destacando las actividades continuas de la asociaciَn, que atienden a los pacientes y les acercan a los métodos de tratamiento. De hecho, la asociaciَn ha acumulado una gran suma en sus servicios multimétodos y multiespecializados. La seٌora presidenta agradeciَ a todos los asistentes interesados. presidentes, y actores del لmbito sanitario y medios de comunicaciَn.

     De hecho, el paciente ha comenzado a buscar las causas de la enfermedad y estل motivado por el deseo de aprender mلs sobre ella. El paciente estل interesado en asistir a reuniones celebradas en el campo de la salud para recuperar su riqueza de conocimientos generales. todas las enfermedades.

   En este contexto intervino la Dra. Magda Fendi, destacando la jornada de comunicaciَn, conociendo la gravedad de la enfermedad, considerando que la jornada de comunicaciَn es un espejo que refleja la realidad de la enfermedad, su posiciَn en la salud y el interés de los médicos, llamando Pide a las asociaciones que sean mلs abiertas y estén mلs dispuestas a establecer asociaciones que difundan beneficios y concienticen sobre la salud.

   El profesor Ishmalal Lahcen tomَ la palabra para llamar la atenciَn sobre la necesidad de documentar tales actividades y de elaborar recomendaciones que sirvan de guيa para los actores y trabajadores del sector sanitario. Agradeciَ a la Sociedad Marroquي de Lucha contra las Enfermedades Reumلticas. por su invitaciَn a realizar una importante presentaciَn en el campo de la espondilitis anquilosante, brindَ muchas explicaciones. Las directivas fueron consideradas muy importantes por algunos de los asistentes, y algunos no conocيan esta enfermedad y se centraron en los métodos de tratamiento y seguimiento. métodos, y la cercanيa del médico al paciente… lo que indica que el porcentaje de personas infectadas puede oscilar entre cada 3 hombres y 2 mujeres que padecen esta enfermedad.

  Las enfermedades reumلticas son casi mْltiples y tienen un nْcleo comْn, siendo necesario identificar las causas, conocer y determinar el tratamiento adecuado.

    El profesor Ishmalal explicَ que la inflamaciَn de la columna anquilosante se encuentra entre la espalda y la pelvis y tiene orيgenes y orيgenes residuales, o que comienza en el sitio donde se une el hueso, y la inflamaciَn se duplica en el mismo sitio, al que llamamos tendَn porque se expande y anticipa, y en las zonas de la espalda provoca dolor.

   En este caso, el diagnَstico precoz es necesario para detener el dolor y no perder la oportunidad de oro del tratamiento.

    La enfermedad puede surgir y comenzar con enrojecimiento en los ojos, y esto es asunto de los oftalmَlogos, es decir, es un primer signo confiable. Asimismo, el paciente puede sentirse cansado debido a otras enfermedades como diabetes y anemia. pues la fatiga puede venir de la depresiَn, del trabajo agotador, de la falta de sueٌo… Es necesario escuchar atentamente al paciente para poder diagnosticar la enfermedad e identificar el tratamiento.

   Como se dice que el movimiento es una bendiciَn, el movimiento es necesario y radica en hacer deporte, caminar, moverse en familia…pero el movimiento tiene una limitaciَn y no se debe exagerar…lo mejor es la medio, que es el lema preferido en movimiento porque con él se fortalece y nutre la inmunidad, y se debe tomar una conciencia integral antes del tratamiento.

   En su intervenciَn, la profesora Hanan Al-Rakain seٌalَ muchos aspectos importantes en este campo, empezando por la psoriasis, sus tipos, métodos de tratamiento, sيntomas, lesiones en la columna y las articulaciones, y su presencia en la piel y las uٌas. causas y el impacto psicolَgico en las personas con psoriasis Hablَ de las reglas bلsicas del tratamiento, llamando a la educaciَn terapéutica del paciente con educaciَn terapéutica, y asي adoptar un estilo de vida saludable con una dieta equilibrada y actividad fيsica regular…y auto médico. -Control en casa. Les decيa a los pacientes: Tu mano estل en la mيa para que maٌana brille el sol.

   Los debates que se abrieron mostraron mucho interés para médicos y pacientes y fueron diلlogos extensos e importantes, seguidos de la intervenciَn constructiva del profesor Al-Tahiri Latifa, que se centrَ en el diagnَstico precoz, las causas de la psoriasis y la inflamaciَn reumatoide, y los métodos de tratamiento. ..

*******************************PRESSA

الجمعية المغربية لمحاربة أمراض الروماتيزم والصدفية

النسحة العربية

 » شمسْ غذّا   » تسطع بالجمعية المغربية لمحاربة امراض الروماتيزم في يومها التواصلي لفائدة مرضى التهاب العمود الفقري اللاصق والصدفية

النسخة العربية

تحت شعار : شمسْ غذّا نظمت الجمعية المغربية لمحاربة امراض الروماتيزم يوما توصليا تحسيسا لفائدة مرضى التهاب العمود الفقري اللاصق والصدفية.

انطلقت فعاليات اليوم التواصلي في الساعة العاشرة من صباح يوم الجمعة 10 ماي 2024 بحضور عدد من الأطباء والأساتذة والمختصين والدكاترة من عدة مدن مغربية.

الجدير بالذكر ان الجمعية قد دأبت على مثل هذا اليوم التواصلي الذي نظم بتعاون مع وزارة الصحة والحماية الاجتماعية والجمعية المغربية للبحث العلمي ومساعدة مرضى الروماتيزم وذلك بالمركز الجهوي لعلاجات الفم والاسنان بمدينة الرباط.

جاء هذا اليوم التواصلي من اجل تفعيل التواصل الدائم مع المرضى الذين يعانون من مرض التهاب العمود الفقري اللاصق والصدفية  وهي فرصة ملحة للتقرب منهم ومساندتهم والتخفيف من معاناتهم ..وبالتالي تعريفهم بخلفيات المرض الذي يعانون منه نفسيا واجتماعيا.

وقد كان اليوم التواصل فرصة أيضا للأساتذة والأطباء المتخصصين لعرض متابعاتهم ومداركهم في هذا الجانب وتقديم شروحاتهم وتوجيهاتهم التي يحتاجها المرضى . 

   بعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تناولت الكلمة الدكتورة نورية السعيدي التي رحبت بالحاضرين متمنية النجاح لهذا اليوم التواصلي ومذكرة بأهمية اللقاء ونوهت بالمجهودات التي قام بها الجميع لتنظيم يوم تواصلي هو بمثابة متنفس للمرضى الذين يتشوقون لمعرفة الكثير عن خلفيات وأسباب مرض التهاب العموج الفقري اللاصق منوهة بالمبادرة الوطنية وخدماتها للمجتمع.

  وكانت كلمة عن الأستاذة نجية حجاج الحسوني ملمة وشاملة في إيجابيات العلاج وسلبيات المرض شاكرة الحضور من دكاترة ومرضى وغيرهم ..فيما ركزت السيدة ليلة نجدي بصفتها رئيسة الجمعية المغربية لمحاربة امراض الروماتيزم على الشكر في البداية للأساتذة والدكاترة على حرصهم حضور اليوم التواصلي مذكرة بالمكانة التي عرفها المغرب في عهد الملك محمد السادس اقتصاديا واجتماعيا وفي مجالات متعددة / مشيرة الى توالي أنشطة الجمعية التي تسهر على خدمة المرضى وتقريبهم من أساليب العلاج، بل ان الجمعية راكمت حصيلة كبيرة في خدماتها المتعددة الأساليب والتخصصات.. وقدمت السيدة الرئيسة الشكر لكل الحاضرين من المهتمين ورؤساء الجمعيات والفاعلين في الحقل الصحي  ورجال الاعلام.

    في الحقيقة ان المريض اصبح يبحث عن أسباب المرض وتحدوه الرغبة للتعرف عليه اكثر ويحرص المريض على حضور اللقاءات التي تعقد في المجال الصحي ليشفي غليله من المعرفة العامة لكل الامراض .

  في هذا السياق تدخلت الدكتورة ماجدة فندي منوهة باليوم التواصلي معرفة بحدة المرض معتبرة ان اليوم التواصلي هو بمثابة مرآة تعكس حقيقة المرصة وموقعة في الصحة واهتمام الدكاترة داعية الجمعيات الى الانفتاح اكثر والاقبال على عقد شراكات من شأنها تعميم الفائدة ونشر الوعي الصحي.

  الأستاذ اشملال لحسن تناول الكلمة ليدعو في البداية الى ضرورة توثيق مثل هذه الأنشطة وضرورة الخروج بتوصيات تكون نبراسا للفاعلين والعاملين في الحقل الصحي ..شاكرا الجمعية المغربية لمحاربة امراض الروماتيزم على دعوته لتقديم عرض هام في مجال التهاب العمود الفقري اللاصق ..وقد قدم الكثير من الشروحات والتوجيهات التي اعتبرها بعض الحاضرين انها جد هامة، بل ان البعض لم يكن يعلم بهذا الداء، وعرج على طرق العلاج ومسالك التتبع وتقرب الطبيب من المريض ..مشيرا ان نسبة المصابين قد تتأرجح كل 3 رجال هناك 2 نسوة يعانون من هذا الداء.

 فامراض الروماتيزم تكاد تكون متعددة ولها نواة مشتركة ولابد من وضع اليد على الأسباب ومعرفة وتحديد الدواء اليافع ..

   أوضح الأستاذ اشملال ان التهاب العمود الفقري اللاصق يكمن ما بين الظهر والحوض وله مخلفات وموطنه او انه يبدأ في موقع التقاء العظم، والالتهاب يتضاعف في ذات الموقع الذي نسميه وترا لانه يتمدد ويتوقع وفي مناطق الظهر ليتسرب الالام .

  وفي هذه الحالة لابد من التشخيص المبكر لتوقيف الألم وعدم ضياع الفرصة التي تعتبر ذهبية للعلاج.

   قد ينشأ الداء ويبدأ باحمرار في العيون وهذا امر من اختصاص أطباء العيون .. أي هو علامة أولى يعتمد عليها .. وكذلك ان المريض يشعر بالعياء..فقد يكون العياء من امراض أخرى كالسكري وفقر الدم أيضا.. وقد يأتي العياء من الاكتئاب والعمل المرهق وقلة النوم.. فلا بد من الاستماع جيدا للمريض حتى يمكن تشخيص الداء والتعرف على العلاج.

  وكما يقال في الحركة بركة فان الحركة هي ضرورية تكمن في الرياضة والمشي والتحرك مع الاهل ..لكن هناك محدودية للحركة وأن لا يكون مبالغ فيها..وخير الأمور اوسطها وهو الشعار المحبذ في الحركة لان المناعة تتقوى وتتغذى منها ولابد من التوعية الشاملة قبل العلاج.

  الأستاذة حنان الركاين اشارت في تدخلها الى الكثير من الجوانب الهامة في هذا المضمار انطلاقا من الصدفية وانواعها وطرق علاجها واعراضها واصابة العمود الفقري والمفاصل وتواجدها في الجلد والاظافر ووضحت أسبابها والتأثير النفسي لدى المصابين بالصدفية وتحدتث عن القواعد الأساسية للعلاج داعية الى التثقيف العلاجي للمريض مع التربية العلاجية وبالتالي تبني أسلوب حياة صحية مع اتباع نظام غذائي متوازن وممارسة نشاط بدني منتظم.. وترويض طبي ذاتي في المنزل وقالت للمرضى: يدك في يدي لكي تسطع شمس الغذ .

  المناقشات التي فتحت أظهرت الكثير من الاهتمام للأطباء وللمرضى وكانت حوارات مستفيضة وهامة تلاها التدخل البناء للاستاذة الطاهري لطيفة التي ركزت على التشخيص المبكر وأسباب التهاب الصدفية والروماتويدي واسالب العلاج ..

  للإشارة ان الجلسة المسائية شهدت مداخلات قيمة وهامة نعود اليها في متابعتنا لهذا اليوم التواصلي. 

About editor

Check Also

Clôture de la première édition de la Conférence internationale sur les affaires intelligentes et les technologies (ICSBT 2024)

Clôture de la première édition de la Conférence internationale sur les affaires intelligentes et les …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Telegraaf-Mensheid-pers1333