الرئيسية / CINEMA TELEGRAAF PERS / Telegraaf Cinema ..دريد محمد حسن اللحام

Telegraaf Cinema ..دريد محمد حسن اللحام

Telegraaf Mensheid Algemeen Politiek …… Aljazirapress@yahoo.nl

المدير المسؤول ورئيس التحرير: عبد الرحيم الفقير الإدريسي ° Onafhankelijk – Algemeen beleid °Economisch – Cultureel – –Wettelijk depot: 35 – 88 ABDERRAHIM FAKIR IDRISSI –Internationale Code ° 11138998  

دريد محمد حسن اللحام

ولد دريد محمد حسن اللحام في دمشقَ من مواليدِ عام 1934، لأبٍ سوريّ وأمٍ لبنانيّة من بلدة مشغرة في قضاءِ البقاع الغربي. لم يكُن ميسورَ الحال في شبابه، ودرسَ الكيمياء في جامعة دمشق وعمل لاحقًا كمدرسٍ في نفسِ القسمِ.

بدأ رحلته الفنيّة مع تدشين التلفزيونِ السوريِّ عام 1960، واختاره المخرج صباح قباني ليشاركَ الفنان نهاد قلعي الذي كان مشهورًا آنذاك بطولةَ مسلسلٍ صغيرٍ باسم سهرة دمشق، ابتكرَ الفنانين ثنائيًا يسمى “دريد ونهاد” وحققا نجاحًا مثيرًا في العالم العربيّ منذ عام 1960 حتى تقاعد قلعي من العمل بسبب المرض في عام 1976.

تأثرت أعماله المسرحيّة بالمسرحياتِ الموسيقيّة للفنانِ عاصي الرحباني وزوجته المطربةُ فيروز. ثم تخلّى عن التعليمِ الجامعي ليكرّسَ وقته بالكاملِ لحياته الفنية، على الرغم من معارضةِ الجميع له باعتبارهم أنَّ الفن هو عملٌ لا يستحق أن يَترُك لحّام عمله المحترم كمدرسٍ جامعي من أجله، لكنّه أصرَّ على فعلِ الصواب بنظره وقال لاحقًا أن تكريس حياته للفن كان أكثرَ القرارات حكمةً التي اتخذها في حياته.

   عشق “دريد لحام” التمثيل منذ صغره حيث كان يشترك في الفرق المسرحية بمسرح المدرسة والجامعة، كما كان يعطي دروس في الرقص أثناء تدريسه في الجامعة.بدأ “دريد” حياته الفنية من خلال التمثيل بالتليفزيون عام 1960م بدعوة من الدكتور صباح قباني مدير التلفزيون السوري آنذاك، ثم اتجه بعد ذلك إلى العمل المسرحي حيث اشتهر بشخصية “غوار الطوشة” التي مثلها في معظم أعماله الفنية في المسرح والتلفزيون.من أبرز الأعمال التلفزيونية التي شارك بها مسلسل “حمام الهنا” و”صح النوم” و”عائلتي وأنا” و”وين الغلط” و”أيام الولدنة”، كما قدم العديد من الأعمال المسرحية التي استمر عرض بعضها..

عن editor

شاهد أيضاً

في الدورة 55 لمجلس حقوق الانسان

Historisch record… La presse dit : Un corner préparé et présenté par le journaliste Abderrahim …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *