Telegraaf-Mensheid-pers1333
الرئيسية / LAAHAY Den Haag Pers / كرسي الاعتراف الحلقة : 3 الحسناء التي تقرأ أوامر الأشباح

كرسي الاعتراف الحلقة : 3 الحسناء التي تقرأ أوامر الأشباح

كرسي الاعتراف بحث دام 15 سنة من إنجاز :

 عبد الرحيم الفقير الادريسي

المشعوذ  المشعوذة..  السحرة : الفاشلون

التمهيد

  لا يتختلف اثنان في أن المشعوذ  أو المشعوذة..  والسحرة هم اشخاص فاشلون في دراستهم .. في حياتهم الاجتماعية .. في حصولهم على  وظيفة او بالاحرى عمل قار … فالتجأوا  الى اقرب وسيلة مهمة للحصول على المال الوفير .. باعتماد أساليب غامضة يمارسونها …

    يوهم الجاهل واصحاب النفوس المريضة بأن المشعوذة او المشعوذ له كرامات وصاحب معجزات خارقة …

  المشعوذ ما كان له أن يكون ناجحا ومشهورا إلا باعتماده على سداجة الناس … فهو يختار مكان شعوذته داخل الاحياء الشعبية ليمكن له التأثير على عقول مجموعات نسائية في الوهلة الاولى … ومن خلال تلك النسوة يمكن له الحصول على الشهرة التي يرتزق بها ..  خلال التنقيب عن اعترافات لمشعوذين لنشرها في البحث الصحفي صادفنا عجائب وغرائب لا تخطر على البال اعترف بها مشعوذون ذاع صيتهم ورفعوا شعار التوبة من تلقاء أنفسهم .. بل قاموا باعمال اجرامية للحصول على المال ..  واعترفوا باعمال للخروج من الاسلام لكي يصلوا إلى مبتغاهم ..

انها مجموعة من الاعترافات التي نستعرضها بأسلوب بسيط ليفهمها الجميع وهي عبارة عن اعترافت لأحداث واقعية لعدد من المشعوذين كيف وصلوا للشهرة العالمية فمنهم من أصبح ساحرا بالصدفة ..

ومنهم من اشتهر بالفقيه وهو لا يحفظ إلا بعض الآيات فقط ..

ومنهم من سخر مساعديه لتحقيق شهرته ..

  في كرسي الاعتراف هناك مشعوذات طالبت بعض الساحرات المشعوذات مبالغ مالية ضخمة لكي تسرد قصة ممارستها للسحر  .. منهن من طردتنا عندما أبلغناها بالمهمة  الصحفية والبحث الذي نقوم به   منهن من عرضت علينا قوتها في السحر والجن والشياطين باستعمالها رقما = الرقم يعني في عالم الألعاب وخفة اليد  واستعمال المساعدين =    وهناك من اعترف ببساطة بان الناس هم من صنعوا منه فقيها وساحرا وشيخا .. بتجارب بسيطة ومتعددة اولها الرقية .. وأخرها بيع منتوجات اعشاب متخصصة ..

هذه الاحداث جاءت على لسان مشعوذين ومشعوذات وسحرة وساحرات من مجموعة من البلدان العربية والاوروبية ..

كرسي الاعتراف الحلقة : 3 الحسناء التي تقرأ أوامر الأشباح

الشيخ رعد

الاسم :  الشيخ رعد

العمر : 55 سنة

العمل : ساحر فقيه

مكان العمل : عبر العالم

التخصص :  كل انواع الطلاسم السحرية

كرسي الاعتراف :  التوبة

     في كرسي الاعتراف ساكون معكم صريحا

عندما أصبحت بالصدفة مشعوذا كذابا أو قل ما تشاء من خصال ذميمة وضَعها على مقياسي فهي تلائمني لأنني كنت اجتهد في كل بحر من الخداع لأربح المال من الأغبياء الذين يتصدقون بخبزة وينفقون على السحر الآلاف من الدراهم ويعطونها بسخاء من أجل الحصول على عمل سحري يظنون من خلاله أن ما تحقق أو سيتحقق لهم من قضاء حوائجهم هو من فعل السحر وهو يدركون الآية الكريمة = ولا يفلح الساحر حيث أتى =

  في الوقت الذي اشتهرت بأعمالي السحرية وتحكمي في خدامي من الأشباح وغيرها والذين لم يكونوا سوى خدام من الإنس يقتلهم الطمع لربح الدراهم المعدودة..

  في هذه الفترة بالضبط جمعت بين مهمة الساحر الملعون وبين أمهر فاسد ومشهور بالزنى لا تكاد تقع عيناي على زبونة إلا وتفحصتها من كعب رجلها إلى آخر شعرة بأم رأسها..  سأحكي وأنا على كرسي الاعتراف واحدة من أعمالي الشيطانية والاعتراف سيد الأدلة على ما كنت عليه من كفر وأستغفر الله من ذلك كله..

  في يوم من الأيام دخلت علي شابة حسناء بمعنى الكلمة أو كما صورها الشيطان لي وقلت في نفسي القليلة في النساء ذكاءا هي المرأة الحسناء .. أو تلك التي تربت في منبت السوء..

  عندما سلمت علي قلت لها قبلي رأسي أولا فقبلت رأسي ومددت لها يدي لتقبضها وتسلم عليها..

  شعرت بقشعريرة أخذتني فارتعدت فرائصي وما أن جلست حتى قلت لها أنت على ما يبدو تتبعك العين والعين شر ومصيبة على كل مخلوق…

 أقول لكم أنا أعرف من خلال تجاربي أن من يدخل علي هو سهل علي أن أوهمه وأصور له ما يريد وأغرقه في الكلام حتى يقع في مصيدتي..

  أما الصعب هو ذاك الشخص الذي لا يأتي عندي فهو بالنسبة عاقل ولا يؤمن بالشعوذة…

 نعود للقصة لم تتمالك الشابة الحسناء نفسها وأجهشت في البكاء تؤكد لي صدق قولي فقلت في نفسي أن سنارتي قد نجحت في صيد سهل فما علي ألا الاجتهاد والتمكن من نصب الحيل لأنال منها ..

  عندما سالتها عن وضعها العائلي قالت بأنها مخطوبة من رجل أعمال معروف صديق لوالدها …

 أوقفت حديثها وسألتها عن سبب زيارتها لي فقالت أنها تريد استطلاع حظها ومعرفة أسباب الوساوس التي تسيطر عليها وتعكر عليها حياتها..

  لم أجد بدا من أن أواسيها وأضع يدي على رأسها وأهمهم بكلام غير مفهوم، فمالت بجسدها ووضعت رأسها فوق ركبتي وبقيت أتلاعب بشعرها كأنني أطمئنها ولكني في الحقيقة كنت أتمعن في جمالها وقدها من أكتافها الى أخمص أصابع رجليها..

 بعد حين انتبهت لما شعرت أن جسدي قد مال عليها لأطلب منها النهوض وتجلس أمامي وتحدق في عيني لأقرأ هل بها سحر أم لا ؟ وتشد على يدي بقوة..

 عندما تلذذت منها طلبت منها أن تذهب إلى المكتبة وتاأتيني بدفتر فارغ أوراقه بيضاء ناصعة لأقرأ عليه عزيمتي البرهاتية…

    خرجت لتأتي بالدفتر وتركتني هائما في جمالها وقدها وتعثر كلماتها الصادرة من فمها…

  هكذا رجعت المسكينة لتسلمني الدفتر فشرعت أهمهم وأدمدم أمامها وأبلغها أن تعود في الغذ لأعطيها الدفتر تضعه تحت وسادتها لمدة 3 أيام وكل يوم تطل على أوراق الدفتر هل لا زالت فارغة وتطالعها ورقة ورقة حتى تتأكد أن لا شيء مكتوب فيها..

  في اليوم المتفق عليه جاءتي بالدفتر فطلبت منها أن ترجع في الغذ ..

   قبل حضورها ذهبت عند البقال لأشتري بعض البصل  الأبيض وعصرته وأخدت ماءه، وأخذت قلم القصب وكتبت في كل ورقة بماء البصل ما تريده الشابة وما عليها القيام به حسب هواياتي ورغبتي..

  أقول لكم أن حيلتي السحرية أنني أكتب بماء البصل على الورق الأبيض وبسرعة ينشف ولا يظهر أبدا وتبقى الورقة كأنها ليست مكتوبة…

  واقول لكم هذا حتى تعرفوا الخدع التي يستعملها المشعوذون والمشعوذات…

 وأخيرا جاءت الضحية جلست وطلبت منها أن تبقي أخف الملابس عليها وتتجمل كأنها عروس وتطلق شعرها وتجلس أمامي مباشرة ففعلت ذلك…

 كانت قربة ماء ملاتها بالخمر بجنبي.. وأطلقت البخور بروائح متعددة لكي لا تفوح رائحة الخمر وشرعت اهمهم وأشرب من الخمر بين الفترة والأخرى وهي تنتظر ماذا سيحدث.. وبعد ساعتين قلت لها خذي الكتاب وانظري كل ورقة فاذا وجدتها فارغة مررها فوق نار المجمر واقرئي ما هو مكتوب فيها ..وفعلا فعلت ذلك وكل ورقة تقرأ علي ما فيها وانطلت عليها الحيلة.. ولكن في الورقة ما قبل الأخير ما أن وضعتها على حرارة الجمر حتى انذهشت وقال لا أستطيع..

 الورقة ما قبل الأخيرة كنت كتبت بماء البصل أنها ان أرادت أن لا يمسها سحر في حياتها عليها أن تمارس الجنس مع الفقيه الذي أمامها..

  سلمتني الورقة وقرأتها وقلت لها لا يمكن ؟ هاتي ما عليك من مال وانصرفي…

  قامت وارتدت جلبابها وسلمتي 3 الآلاف درهم فشكرتها ..ولكن سرعان ما عادت تقول أنا لا زلت آنسة فهل يمكن أن تمارس معي بشكل مختلف..

  استحسنت ذلك وقلت لها لم أفعل هذا مع أي سيدة… ولكن نظرا لحاجتك المحلة أتساهل معك أنت فقط ..  ياليتها تسمح لي مما فعلته بها .. انتهى اعترافي .. اطلب المغفرة..

عن editor

شاهد أيضاً

Lancement officielle de la 15ème édition de l’Université d’été au profit des jeunes Marocains Résidant à l’Etranger.

La 15ème édition de l’Université d’été au profit des jeunes Marocains résidant à l’étranger a …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Telegraaf-Mensheid-pers1333